رسالة المدير العام

رسالة المدير العام

المهندس محمد عبدالحميد العسكر

المدير العام بالإنابة، هيئة أبوظبي الرقمية

ADDA Director General

 

انطلاقاً من الرؤية الطموحة لقيادتنا الرشيدة لبناء وصياغة المستقبل الرقمي في إمارة أبوظبي، وحرصها على تكريس مكانة الإمارة كمركز رائد للتكنولوجيا والابتكار في المنطقة، تمّ تكليف هيئة أبوظبي الرقمية بقيادة التحول الرقمي لحكومة أبوظبي، من خلال التركيز على ستة أولويات رئيسية هي: الخدمات الحكومية، والحلول الحكومية، والبيانات والتقنيات الحديثة، والأمن السيبراني، ومنظومة العمل والحوكمة، والتميز التشغيلي. وعليه تعمل هيئة أبوظبي الرقمية على تقديم الدعم الكامل للجهات الحكومية في أبوظبي لتوفر خدمات متكاملة، وحلول رقمية تعزز التميز والابتكار، وبالإضافة إلى ذلك، فإن استراتيجيتنا ستتضمن توسيع نطاق القاعدة المعرفية في أبوظبي، وتطبيق أفضل الممارسات العالمية، وتنفيذ الاستراتيجيات الحكومية بكفاءة عالية.

وتعمل هيئة أبوظبي الرقمية على قيادة المستقبل الرقمي لحكومة أبوظبي من خلال توسيع قاعدة الشراكات وتعزيز آفاق التعاون مع الجهات الحكومية، حيث تسعى الهيئة إلى دعم وتمكين وتقديم منظومة حكومية رقمية استباقية، متخصصة ومتعاونة وآمنة، وذلك من خلال تقديم الخدمات والمنصات والقنوات الرقمية، وحلول الأمن السيبراني للجهات الحكومية في إمارة أبوظبي.  

وبما أن جزء من مهمتنا يتمثل في تسريع الأجندة الرقمية، وحيث أن القطاع الخاص يلعب دوراً ريادياً في قيادة وترسيخ ثقافة الابتكار في كل جانب من جوانب حياتنا، تبرز لدينا أهمية التعاون بين القطاعين العام والخاص لتطوير حلول تكنولوجية مبتكرة وتقديم خدمات حكومية رقمية سلسة ومخصصة لتناسب احتياجات المتعاملين، وعلى سبيل المثال، يُعتبر  مشروع خدمات أبوظبي الحكومية الموحدة "تم" جزءاً من الجهود التي تبذلها حكومة أبوظبي في تحقيق أهداف خطة أبوظبي ، كما تستهدف المنصة تمكين جميع سكان أبوظبي من إنجاز سلسلة متكاملة من التعاملات والخدمات التي تقدمها الجهات الحكومية عبر نقطة اتصال موحدة، سواءً عبر الموقع الإلكتروني أو تطبيق الهاتف المحمول أو مركز الاتصال التابع لحكومة أبوظبي، أو المراكز الخدمية الخاصة بالمنصة عبر الإمارة.  وتركز المبادرة على إرساء أسس متينة لرؤية الاقتصاد القائم على المعرفة من خلال التعاون المستمر مع جميع الهيئات الحكومية الاتحادية والمحلية.

وتعمل هيئة أبوظبي الرقمية بالتعاون مع الجهات الحكومية على تعزيز مجموعة من المبادرات التي تم تطويرها لتساهم في تكامل وتعزيز جودة الخدمات الحكومية، وتسهيل وصول المستخدمين إليها لتحقيق رضا وسعادة المتعاملين، بالإضافة إلى ذلك، سنولي الأولوية للمبادرات الجديدة، وسنعمل على وضع الاستراتيجيات والمعايير والسياسات التي تدعم بناء مجتمع رقمي نابض بالحياة في إمارة أبوظبي، وسنسعى جاهدين للحفاظ على التميز التشغيلي لضمان تحقيق نتائج ملموسة.

ونظراً للدور المهم الذي تلعبه التكنولوجيا في مستقبل المجتمعات، تستمر هيئة أبوظبي الرقمية في التزامها بالتعاون الوثيق مع الجهات الحكومية والقطاع الخاص في تقديم حلول مبتكرة تلبي احتياجات الأفراد وتساهم في نمو الأعمال.

وعلى الرغم من أن التحول الرقمي والتقدم التكنولوجي ليسا المكونين الوحيدين في معادلة النجاح، إلا أنهما العنصران الرئيسيان اللذان سيضمنان نجاحنا.